خورخي لويس بورخيس – إلى قطعة نقد

باردةٌ و عاصفة، تلكَ الليلةُ التي أبحرتُ فيها من “مونتفيديو”.

و أثناءَ دوراننا حولَ “سيرو”،

رميتُ من مقدمةِ السفينةِ

قطعةَ نقدٍ معدنية، لمعتْ و غمزتْ وسطَ المياهِ العكرة،

وميضَ ضوءٍ ابتلعهُ الوقتُ و الظلمة.

أحسستُ أني ارتكبتُ عملاً غيرَ قابلٍ للنقضِ،

مُضيفاً إلى تاريخِ الكوكبِ

سلسلتينِ غيرِ نهائيتينِ، متوازيتين، يُحتملُ أنهما أبديتانِ:

قدري الخاص، مصنوعاً من قلقي، عشقي، و انزعاجاتي العقيمة

و قدرَ تلك الدائرة المعدنية

محمولةً بعيداً بواسطةِ الماءِ إلى الأعماقِ الهادئة

أو إلى بحارٍ قصيّة لا تزالُ تعبثُ

بمخلفاتِ الساكسون و الفايكنج.

كل لحظةٍ تخصني، نائماً أو يقضاناً،

توازي لحظةً تخصُ القطعةَ النقديةَ العمياء.

أحياناً أشعرُ بالشفقة،

و أحياناً أخرى، بالحقدِ

تجاهكِ، يا مَن تتواجدين، مثلَنا، وسطَ الوقتِ و متاهاته،

و لكن من دونِ أن تدركي ذلك.

*

ترجمة: عدي حربش

يمكنك الاستماع لأكثر من خمسة ساعات من التحولات الشعرية والإنسانية. يمكن استخدام كود antolgy50 لخصم 50%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى