روبرت فروست – طريقان في غابة

في غابة صفراء ينبثق طريقان

أسفت أنه ليس في الإمكان –

كوني مسافرًا واحدًا – أن آخذ كليهما

أمام الأول وقفت طويلاً

وإلى آخر المطاف نظرت

ونهاية المنعطف تبعت

لكني الثاني اخترت

فالأمر سيَّان

وربما كان أفضل الطريقين.

.

في ذلك الصباح

امتد الطريقان أمامي

يغطِّيهما ورقُ الشجر

لم يسوِّده وطء الأقدام

فتركت الأول ليوم موعود

لكن بما أني أعرف كيف

الطريق إلى الآخر يقود

أشك في أني إلى الأول سأعود

سأروي هذه القصة في تنهيدة

بعد سنين وسنين مديدة

عن غابة وطريقين

وكيف أني من الاثنين

اخترتُ الطريقَ الخالي

وهذا سيغيِّر جميع أحوالي.

*

روبرت فروست – عند الغابة

لِمَنْ هذه الغابة؟ أظنني أعرف صاحبَها يعيش في القرية فلن يراني أقف بجانبها تمتلئ بالثلج وأنا أراقبها. . يجد حصاني

روبرت فروست – نهاية الكون

يقول البعض إن العالم سينتهي بالنيران والبعض الآخر يقول إنه سيتجمد ولكثرة ما لسعتْني الأشواق أؤيِّد أصحابَ النار أؤيِّد لكنْ

يهدف إصدار جسر نحو أدب العالم لتسجيل أكثر من 10 ساعات من مختارات الأدب العالمي، وإصدار التحولات: أنطولوجيا الشعر العربي المعاصر أكثر من 15 ساعة من الإبداع العربي الغني والفريد. أما “ما يطلبه المستمعون” فهو لتلبية رغباتكم وفقًا لشروط معينة تجدونها على هذا الرابط.