محمد شحادة-عامٌ من الويسكي يشبهكَ جداً

Amedeo Modigliani
Amedeo Modigliani

إبتدأ من شفتيك
الكون من يمينها
والسماء من يسارها
هكذا تبتسم للجميع
ومشوها كالماء
وأكبر إنجازاتك
أنك لم تنجز شيئاً
فلا تذهب الى الطريق
اذهب إلى تؤدي
إلى الجحيم
إلى أي مكان
إفتح سحاب بنطالك
تحسس لون الهواء
واخلع سروالك الداخلي
وتبول حيث وصلت
حياتك مشاهد ميتة
في إحدى حانات أنحائك
وموسيقى ساكسفون
تشبه
صوت السكين
التي احتالت على أذن فان غوغ
حياتك
عام من الويسكي
يشبهك جداً
وجداً فارغ
حياتك
غرفة للإيجار رقمها 1995
يتناكحون بداخلها
الذباب، الضجر، العاهرات، وقلبك..
كلهم كاذبون
بائع القهوة الذي نكحته
ظنا منه أنك نصبته ب 5000 ليرة
ولو بقيت قليلاً كنت لأنجبت منه 50 ألفا
حبيبتك التي تأخرت عليها
فأهديتها باقة ورد عند الصباح
لأنك تقضي حياتك بالنوم
محاصر بالنعاس
سائق التاكسي الذي صعدت معه صباحا
أيضا كاذب يراك 3000 الاف ليرة
سيارة الإسعاف
أيضا كذلك
حين أصبت بنوبة قلبية
قالت أنك ستموت
لكنهم لسوء حظك
أوصلوك الى الطوارئ
ولسوء حظك أن المشفى لم يطلب المال
يا لأولاد العاهرة
كلهم يبحثون عن سبب
ليبرروا كذبهم
منذ الصباح تحاولُ أن تجدَ بيتاً
وسطَ كل هذا الخراءِ الدائري
تحملقُ بنكتةٍ قفزت من الضحكِ
في بطنِ السواد
تُحملق بالمارة على صدرِ الشبابيكِ
وهم يعبرونَ آخر السكوتِ
وأول المزاريب
تُحاول تسلقَ الهواء
وخنقك على غفلةٍ منكَ
تُحاولُ تحنيطَ المياهِ
بعد ذبحها كي لا تعودَ إلى شكلكَ
تُحاول ألا تحاول
ومنذ المساءِ لا تحاولُ أن تجدَ شيء
غيرك..

زر الذهاب إلى الأعلى
0:00
0:00