ألدا ميريني – كنتُ في ما مضى عصفوراً

كنتُ في ما مضى عصفوراً

ذا بطن أبيض ناعم.

لكنّ أحدهم جاء وذبحني-

ربما لأنّ منظر رأسي المقطوع يضحكه

لا اعرف.

كنتُ طائر نورس كبيراً

يرفرف فوق البحار.

لكنّ أحدهم قطع عليّ الدرب

من دون أي إنذار.

ولكن حتى وأنا ممدّدة ها هنا

على بلاط المصحّ البارد

سأظلّ أنشد لكم أغنيات حبّي.

*

الترجمة: جمانة حدّاد

ألدا ميريني – إذا حاول أحدهم

عندما وصلتُ ثلاث أعين استقبلتني وأودعتني محاجرها ثلاث أعين قاسية مجنونة لثلاث نساء مختلات. عندما وصلتُ فقدت رشدي وفهمت أن

يهدف إصدار جسر نحو أدب العالم لتسجيل أكثر من 10 ساعات من مختارات الأدب العالمي، وإصدار التحولات: أنطولوجيا الشعر العربي المعاصر أكثر من 15 ساعة من الإبداع العربي الغني والفريد. أما “ما يطلبه المستمعون” فهو لتلبية رغباتكم وفقًا لشروط معينة تجدونها على هذا الرابط.