فريدرش هولدرلين – خبز وخمر “المقطوعة التاسعة”

نعم! يقولون بحق ، إنّه يوفّق بين النّهار والليل ،

يُسَيِّـرُ نجـومَ السَّماء عالياً وسافلاً إلى الأبد ،

جذلٌ دوماً كأوراق شجرة الصّنوبر دائمة الاخضرار ،

التي يُحبّـها ، والإكليلُ ، الذي اختاره ، من اللبلاب ،

لأنّـه يدوم و يجلب أثرَ الآلهة الهاربيـن

إلى الجاحديـن إلى أسفلَ تحت الظّلام.

وما تنبّـأتْ أغاني القدماء لأطفال الإلـه ،

انظرْ! نحن هـو، نحـنُ ؛ إنّـه فاكـهة هيسبيريـا*

مدهشٌ وبدقّـة تحقّـق تماماً كما للبشر.

اِعتقـدَ به مَـنْ اختبـرَه ! ولكنْ كثـيرٌ يحدث ،

لا شيءَ يفعل فعلَه ، لأنّـنا ظِلالٌ ، لا قلـوبَ لنـا ، إلى أنْ

يجعلـَنا أبونـا الأثـيرُ معروفين ويخصَّـنا كلَّـنا.

ولكنْ في غضون ذلك ، يأتي كفتيلة قنديل ابن الذات الأعلى،

السّـوريّ ، إلى أسفلَ بين الظِّلال.

سعيداً يراه الحكماءُ ؛ تشعّ بسمة في الروح السّجينة ،

ولكنَّ عينَـها لا تزال تذوب من الضّياء .

تحلم برقّـة أكثـرَ وتنام بين أذرع أرض الجبابرة ،

حتّى ذلك الحاسد ُ، سَـربَـرَسْ ** ذاتُـه ، يشربُ وينـامُ .

____________________

* هيسبيريا Hesperia في الإنكليزية، Hesperien في الألمانية: هي واحدة من هيسبيرايدس Hesperidesفي الميثولوجيا الإغريقية وتعني حوريات الغابات أو الماء اللائي تـرعيْـن الحديقة المباركة في أقصى الغرب من الدنيا. وهناك مدن أمريكية سُمِّـيتْ بها .

** سَـربَـرَسْ Cerberus هو كلب هادس Hades إله العالم السفلي ، وهو بثلاثة رؤوس ، يحرس الباب التي تؤدّي إلى هادس ليتأكد من أنَّ أرواح الموتى تدخل ولا تخرج ، كما يمنع أيَّ حيٍّ أنْ يأتي إلى هادس.

*

ترجمة : بهجت عباس

زر الذهاب إلى الأعلى
0:00
0:00