Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
تغريدة
Share on whatsapp
واتس

أيًا ما كان سبب الحزن، أو ثقله،
ملزمون نحن بحمله.
ننهض ونستجمع قوانا
القوى الغامضة
التي تقودنا بين الحشود،
ثم؛
يدلني شاب، بلفهة، على الطريق
بينما تُبقي سيدة على الباب الزجاجي مفتوحًا، منتظرة
في صبر عبور جسدي الخاوي.
هكذا طوال اليوم
كل لطف يحملني لآخر-
غريب يغني وحيدًا بينما أعبر الممر
أشجار تجود بورودها
طفل عاجز يرفع عينيه اللوزيتين ويبتسم
وكأنهم في انتظاري، عازمين على إبقائي بعيدة عن نفسي
عن الشيء الذي يناديني
كما ناداهم مرة حتمًا-
غواية القفز من فوق الحافة والسقوط
بخفة
بعيدًا عن العالم

ترجمة: ضي رحمي

Share on facebook
مشاركة
Share on twitter
تغريدة
Share on whatsapp
واتس

شراؤك لأحد إصداراتنا الصوتية، يُمكِّننا من تطوير الإنتاج. يهدف إصدار جسر نحو أدب العالم لتسجيل أكثر من 10 ساعات من مختارات الأدب العالمي، وإصدار التحولات: أنطولوجيا الشعر العربي المعاصر أكثر من 15 ساعة من الإبداع العربي الغني والفريد. يمكنك الحصول على نسختك الآن بسعر رمزي، ولك التحديثات القادمة تلقائيًا، وللأبد، والمزيد من الإصدارات ستظهر تباعًا.