تشيكا ساغاوا – أحلام لا شكل لها

1. دُبُر يأكل الليل اللّونَ، وباقاتُ الزّهرِ تفقدُ زُخرفَها الباطلَ. ومثلَ سمكةٍ دُرّيةٍ يسقطُ في الأوراقِ النّهارُ ويكافحُ، كالحمَأِ الصّاغرِ،

غوران سميتش-يوم الأحد

إنه يوم الأحد، يا ماري لُوْ،أكثر أيام الأسبوع فظاعة، حين تبدو حتى الزجاجات الفارغة سعيدة برفقةالعناكب أسفل سريري.هُنّ لا يعرفن