سعد ناجى علوان – تفصيل

مازالت قدمي المبتورة
اختا للارض
تستمتع بدغدغة الجذور
وصخب الأنابيب
تنقل الماء لأصابعي
لأ كتب القصائد
وأعلقها على عكازتي
راية للنهار .

أعطني رأيك

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
إغلاق