الهندراغوفير ساهياشعر مترجمشهاب غانم

اللغة الهندية – راغوفير ساهيا

Yasser Hammoud

إننا نحارب معركة لغة
لنغيّر المجتمع.
ولكن السؤال الخاص باللغة الهندية
لم يعد سؤالًا
لقد خسرنا المعركة.
أيها الجندي الجيد،
يجب أن تعرف متى هزمت.
والآن، ذلك السؤال
الذي أشرنا إليه متعلقًا
بمعركة اللغة المذكورة،
دعنا نضعه بهذا الشكل:
هل كنا نحن والذين كنا نحارب من أجلهم
نفس الجماعة؟
أم هل كنا في حقيقة الأمر وكلاء مضطهدينا –
وكلاء متعاطفين وصادقي النية ومهذبين؟
أولئك الذين هم أسياد في الواقع عبيد.
وعبيدهم هم أولئك الذين ليسوا أسيادًا.
إذا كانت اللغة الهندية هي لغة الأسياد،
إذن فبأي لغة سنحارب من أجل الحرية؟
المطالبة باللغة الهندية
هي الآن مطالبة
بمعاملة أفضل –
ليس بالحقوق –
مقدمة من قبل الوكلاء
إلى أسيادهم العبيد.
إنهم يستخدمون الهندية مكان الإنكليزية،
بينما في الواقع
يستخدم أسيادهم
الإنكليزية مكان الهندية –
لقد ضرب الاثنان اتفاقًا.
الذي يستطيع كشف ها النفاق
سيتخلص من عبودية اللغة الهندية
إنه سيكون ذلك الشخص
الذي عندما يتحدث بالهندية،
سيرينا كيف يشعر الناس البسطاء.

* راغوفير ساهيا – شاعر وصحفي ومترجم وروائي من الهند. ( 1929 – 1990 )
** ترجمة: شهاب غانم.

الوسوم

أعطني رأيك

إغلاق