وئام غداس ـ أحرك فمي لأمضغ العدم

سارت كلها في الاتجاه الصحيح

أحرك فمي لأمضغ العدم
أريد معدة صلبة لهضم الحصى
وفما مرنا كباب أوتوماتيكي
لسف التراب في ثانية
أكلت الطريق
الدرب الوعرة
والألواح المشيرة إلى الوجهات،
أسهمها الحادة لم تثقب أمعائي
سارت كلها في الاتجاه الصحيح
الأرض صغيرة صغيرة
ها هي مستقرة في بطني
بجبينها المقطب
وكحلها السائل
وشعرها المنكوش
الأرض أسوأ ما أكلت
أستفرغها،
وحيث كانت على كرسيها الهزاز
أرجعها
قصيرة، كثيفة
كقصيدة هايكو
أبحث في معلقات الجاهلية
عما أسد به حفرة جوعي
لحياة أطول
وأفكر أننا جميعا
كنا – دون تقدير –
أكبر من الأرض!

أعطني رأيك

إغلاق
إغلاق