أشرف الجمال ـ كلهم عادوا إليك

تجمعين الغلة لتصنعي لهم خبزا

كلهم عادوا إليك
يا من قضيت نصف حياتك
في انتظارهم
والنصف الآخر تزرعين الحقل
وتحرثين الغياب
تجمعين الغلة لتصنعي لهم خبزا
مع حمام السطوح
وأمام فرن الخبيز..
القبطان المهاجر
والجندي ذو القدم المبتورة
والتاجر الذي سافر ليجمع اللآلئ
وراء ألمانية شقراء
والشاعر الذي سرقته القصيدة
كل أبنائك دفعة واحدة
وعلى غير موعد
عادوا..
ليحضروا جنازتك يا أمي.

أعطني رأيك

إغلاق
إغلاق