فيديريكو غارثيا لوركا – ياشجرة .. ياشجرة ..

ياشجرة.. ياشجرة

يابسةً خضراء.

.

الفتاة ذاتُ الوجه الجميل

ذهبت تجمعُ الزيتونْ.

الريح – التي تحف بالأبراج –

طوقتْ خصرها.

أربعة فرسان مروا

على خيولٍ أندلسية

ملابسهم خضراء ولازوردية

وعباءاتهم سوداء.

” تعالي إلى قرطبة .. يافتاة”

ولكن الفتاة لم تعرهم اهتماماً.

ثلاثةٌ من مصارعي الثيرانِ مرّوا

خصورهم رشيقة

ملابسهم برتقالية اللون

سيوفهم من الفضة المتجورة

” تعالي إلى إشبيلية .. يافتاة”

ولكن الفتاة لم تعرهم اهتماماً.

عندما تحول المساء

بنفسجياً- وسط الضوء الهارب-

شابٌ مرّ حاملاً

ورود الآسِ من القمر

” تعالي إلى غرناطة .. يافتاة”

ولكن الفتاة لم تعرهُ اهتماما.ً

الفتاة ذاتُ الوجه الجميل

لا تزال تجمع الزيتون

وذراع الريح الممطرة

تطوق خصرها

.

ياشجرة ياشجرة

يابسةً خضراء.

*

ترجمة / عدي الحربش

أعطني رأيك

إغلاق
إغلاق